يرجى فتح هذه الصفحة من جهاز الموبايل (;

تم تخصيص هذه الصفحة للعمل عن طريق جهاز الموبايل
بعد عمل مسح للكود الموجود على صفحات القرآن الكريم الخاص بنا ،
يرجى زيارة الصفحة من جهاز الموبايل خاصتك والاستفادة من ميزات التفسير و التلاوة المتاحة لكل صفحة.

رقم الصفحة :

100
61 – { فَلَمَّا تَرَاءَى الْجَمْعَانِ قَالَ أَصْحَابُ مُوسَى إِنَّا لَمُدْرَكُونَ }
جملة الشرط مستأنفة، واللام المزحلقة.

62 – { قَالَ كَلا إِنَّ مَعِيَ رَبِّي سَيَهْدِينِ }
مقول القول مقدر أي: كلا لن يدركونا، وجملة “سيهدين” خبر ثان، والسين للاستقبال، وفعل مضارع مرفوع بالضمة المقدرة على الياء المحذوفة، والنون للوقاية.

63 – { فَأَوْحَيْنَا إِلَى مُوسَى أَنِ اضْرِبْ بِعَصَاكَ الْبَحْرَ فَانْفَلَقَ فَكَانَ كُلُّ فِرْقٍ كَالطَّوْدِ الْعَظِيمِ }
جملة “فأوحينا” مستأنفة، “أنْ” تفسيرية، وجملة “فانفلق” معطوفة على جملة مقدرة معطوفة أي: فضرب فانفلق.

64 – { وَأَزْلَفْنَا ثَمَّ الآخَرِينَ }
“ثَمَّ” ظرف مكان يشار به للمكان البعيد، ولا يتصرف، متعلق بـ “أزلفنا”، “الآخرين”: مفعول به، وجملة “وأزلفنا” معطوفة على جملة “أوحينا”.

65 – { وَأَنْجَيْنَا مُوسَى وَمَنْ مَعَهُ أَجْمَعِينَ }
الظرف معه متعلق بالصلة، “أجمعين” حال من موسى وقومه.

67 – { إِنَّ فِي ذَلِكَ لآيَةً وَمَا كَانَ أَكْثَرُهُمْ مُؤْمِنِينَ }
جملة “وما كان أكثرهم” معترضة بين المتعاطفين.

68 – { وَإِنَّ رَبَّكَ لَهُوَ الْعَزِيزُ الرَّحِيمُ }
جملة “وإن ربك لهو العزيز” معطوفة على جملة { إِنَّ فِي ذَلِكَ لآيَةً } ، جملة “هو العزيز” خبر “إن”، “الرحيم” خبر ثان.

69 – { وَاتْلُ عَلَيْهِمْ نَبَأَ إِبْرَاهِيمَ }
جملة “واتل” مستأنفة.

70 – { إِذْ قَالَ لأَبِيهِ وَقَوْمِهِ مَا تَعْبُدُونَ }
“إذ” اسم ظرفي بدل اشتمال مِنْ { نَبَأَ } ، “ما” اسم استفهام مبتدأ.

71 – { قَالُوا نَعْبُدُ أَصْنَامًا فَنَظَلُّ لَهَا عَاكِفِينَ }
جملة “فنظل” معطوفة على جملة “نعبد”، الجار “لها” متعلق بـ “عاكفين”، وهو خبر “ظل”.

72 – { هَلْ يَسْمَعُونَكُمْ إِذْ تَدْعُونَ }
“إذ” ظرف زمان متعلق بالفعل.

74 – { قَالُوا بَلْ وَجَدْنَا آبَاءَنَا كَذَلِكَ يَفْعَلُونَ }
مقول القول مقدر أي: لم نجدها كذلك، جملة “وجدنا” مستأنفة. الكاف نائب مفعول مطلق أي: يفعلون فِعْلا مثل ذلك الفعل. وجملة “يفعلون” مفعول ثان.

75 – { قَالَ أَفَرَأَيْتُمْ مَا كُنْتُمْ تَعْبُدُونَ }
مقول القول مقدر أي: أتأملتم. وجملة “رأيتم” معطوفة على مقول القول المقدر. والمفعول الثاني لـ “أرأيت” محذوف أي: هل يستحق العبادة؟ و”ما” اسم موصول مفعول أول.

76 – { أَنْتُمْ وَآبَاؤُكُمُ الأَقْدَمُونَ }
“أنتم” توكيد للواو في { تَعْبُدُونَ } ، “آباؤكم” معطوف على الواو في { تَعْبُدُونَ } .

77 – { فَإِنَّهُمْ عَدُوٌّ لِي إِلا رَبَّ الْعَالَمِينَ }
جملة “فإنهم عدو” مستأنفة، الجار “لي” متعلق بـ “عدو”، والجملة مستأنفة في حيز القول.

78 – { الَّذِي خَلَقَنِي فَهُوَ يَهْدِينِ }
“الذي” موصول نعت، وجملة “فهو يهدين” معطوفة على الصلة، و”يهدين” فعل مضارع مرفوع بالضمة المقدرة على الياء في “يهدي”، والنون للوقاية، والياء المقدرة مفعول به.

79 – { وَالَّذِي هُوَ يُطْعِمُنِي وَيَسْقِينِ }
الموصول معطوف على الموصول السابق.

80 – { وَإِذَا مَرِضْتُ فَهُوَ يَشْفِينِ }
جملة الشرط معطوفة على صلة الموصول { هُوَ يُطْعِمُنِي } ، و”إذا” ظرفية شرطية متعلقة بمعنى الجواب.

81 – { وَالَّذِي يُمِيتُنِي ثُمَّ يُحْيِينِ }
“يحيين” مضارع مرفوع بالضمة المقدرة، والنون للوقاية، والياء المقدرة مفعول به.

82 – { وَالَّذِي أَطْمَعُ أَنْ يَغْفِرَ لِي خَطِيئَتِي يَوْمَ الدِّينِ }
المصدر المؤول منصوب على نزع الخافض “في”، الظرف “يوم” متعلق بـ “يغفر”.

83 – { رَبِّ هَبْ لِي حُكْمًا وَأَلْحِقْنِي بِالصَّالِحِينَ }
جملة “هَبْ” جواب النداء مستأنفة، “رب”: منادى مضاف منصوب بالفتحة المقدرة على ما قبل ياء المتكلم المحذوفة للتخفيف.

اسحب للأعلى للإطلاع على بعض الإحصائيات في القرآن الكريم

إحصائيات في القرآن الكريم

0
عدد الصفحات
0
عدد السور
0
عدد الأجزاء
6 0
عدد الآيات