يرجى فتح هذه الصفحة من جهاز الموبايل (;

تم تخصيص هذه الصفحة للعمل عن طريق جهاز الموبايل
بعد عمل مسح للكود الموجود على صفحات القرآن الكريم الخاص بنا ،
يرجى زيارة الصفحة من جهاز الموبايل خاصتك والاستفادة من ميزات التفسير و التلاوة المتاحة لكل صفحة.

رقم الصفحة :

100

89 – { مَنْ جَاءَ بِالْحَسَنَةِ فَلَهُ خَيْرٌ مِنْهَا وَهُمْ مِنْ فَزَعٍ يَوْمَئِذٍ آمِنُونَ }
“مَنْ” شرطية مبتدأ، وجملة “وهم آمِنون” حالية من الضمير في “جاء”، والتنوين في “إذٍ” للتعويض عن جملة أي: يوم إذ جاء بالحسنة.

90 – { وَمَنْ جَاءَ بِالسَّيِّئَةِ فَكُبَّتْ وُجُوهُهُمْ فِي النَّارِ هَلْ تُجْزَوْنَ إِلا مَا كُنْتُمْ تَعْمَلُونَ }
جملة “فَكُبَّتْ” جواب الشرط، و”قد” معها مقدرة، الجار “في النار” متعلق بـ “كُبَّتْ”، جملة “هل تجزون” مقول القول لقول مقدر، “ما” اسم موصول مفعول ثان لـ “تجزون”.

91 – { إِنَّمَا أُمِرْتُ أَنْ أَعْبُدَ رَبَّ هَذِهِ الْبَلْدَةِ الَّذِي حَرَّمَهَا وَلَهُ كُلُّ شَيْءٍ وَأُمِرْتُ أَنْ أَكُونَ مِنَ الْمُسْلِمِينَ }
المصدر المؤول “أن أعبد” منصوب على نزع الخافض: الباء، “هذه” مضاف إليه، “الذي” نعت لـ “رب”، والواو في “وله” معترضة، وجملة “وله كل شيء” معترضة بين المتعاطفين.

92 – { فَمَنِ اهْتَدَى فَإِنَّمَا يَهْتَدِي لِنَفْسِهِ }
جملة الشرط مستأنفة، وجملة “اهتدى” خبر المبتدأ “مَنْ”.

93 – { وَقُلِ الْحَمْدُ لِلَّهِ سَيُرِيكُمْ آيَاتِهِ فَتَعْرِفُونَهَا وَمَا رَبُّكَ بِغَافِلٍ عَمَّا تَعْمَلُونَ }
جملة “سيريكم” مستأنفة في حيز القول، وجملة “وما ربك بغافل” مستأنفة، والباء زائدة في خبر “ما” العاملة عمل ليس، وجملة “وقل” معطوفة على جملة { إِنَّمَا أُمِرْتُ } في الآية (91)، والجار “عمَّا” متعلق بغافل.

سورة القصص

3 – { نَتْلُو عَلَيْكَ مِنْ نَبَإِ مُوسَى وَفِرْعَوْنَ بِالْحَقِّ لِقَوْمٍ يُؤْمِنُونَ }
جملة “نتلو” مستأنفة، الجار “بالحق” متعلق بحال من فاعل “نتلو”، “لقوم” متعلق بـ “نتلو”، وجملة “يؤمنون” نعت.

4 – { إِنَّ فِرْعَوْنَ عَلا فِي الأَرْضِ وَجَعَلَ أَهْلَهَا شِيَعًا يَسْتَضْعِفُ طَائِفَةً مِنْهُمْ يُذَبِّحُ أَبْنَاءَهُمْ وَيَسْتَحْيِي نِسَاءَهُمْ إِنَّهُ كَانَ مِنَ الْمُفْسِدِينَ }
“شيعًا” مفعول ثان، وجملة “يستضعف” حال مِنْ فاعل “جعل”، وجملة “يذبح” بدل من “يستضعف”، وجملة “إنه كان” معترضة بين المتعاطفين، والجار “من المفسدين” متعلق بخبر كان.

5 – { وَنُرِيدُ أَنْ نَمُنَّ عَلَى الَّذِينَ اسْتُضْعِفُوا فِي الأَرْضِ وَنَجْعَلَهُمْ أَئِمَّةً وَنَجْعَلَهُمُ الْوَارِثِينَ }
المصدر المؤول “أن نمُنَّ” مفعول “نريد”، الجار “في الأرض” متعلق بـ “استضعفوا”، جملة “ونريد أن نمُنَّ” معطوفة على جملة { إِنَّ فِرْعَوْنَ عَلا } عطف فعلية على اسمية؛ لأن كلتيهما تفسير للنبأ.

اسحب للأعلى للإطلاع على بعض الإحصائيات في القرآن الكريم

إحصائيات في القرآن الكريم

0
عدد الصفحات
0
عدد السور
0
عدد الأجزاء
6 0
عدد الآيات