يرجى فتح هذه الصفحة من جهاز الموبايل (;

تم تخصيص هذه الصفحة للعمل عن طريق جهاز الموبايل
بعد عمل مسح للكود الموجود على صفحات القرآن الكريم الخاص بنا ،
يرجى زيارة الصفحة من جهاز الموبايل خاصتك والاستفادة من ميزات التفسير و التلاوة المتاحة لكل صفحة.

رقم الصفحة :

100

46 – { وَلا تُجَادِلُوا أَهْلَ الْكِتَابِ إِلا بِالَّتِي هِيَ أَحْسَنُ إِلا الَّذِينَ ظَلَمُوا مِنْهُمْ وَقُولُوا آمَنَّا بِالَّذِي أُنْزِلَ إِلَيْنَا وَأُنْزِلَ إِلَيْكُمْ وَإِلَهُنَا وَإِلَهُكُمْ وَاحِدٌ وَنَحْنُ لَهُ مُسْلِمُونَ }
جملة “ولا تجادلوا” معطوفة على جملة { اتْلُ } المتقدمة، “إلا” للحصر، الجار “بالتي” متعلق بـ “تجادلوا”، الجار “منهم” متعلق بحال من فاعل “ظلموا”، وجملة “وإلهنا وإلهكم واحد” معطوفة على مقول القول، وكذا جملة “ونحن له مسلمون”.

47 – { وَكَذَلِكَ أَنْزَلْنَا إِلَيْكَ الْكِتَابَ فَالَّذِينَ آتَيْنَاهُمُ الْكِتَابَ يُؤْمِنُونَ بِهِ وَمِنْ هَؤُلاءِ مَنْ يُؤْمِنُ بِهِ وَمَا يَجْحَدُ بِآيَاتِنَا إِلا الْكَافِرُونَ }
الواو مستأنفة، والكاف نائب مفعول مطلق أي: أنزلنا الكتاب إنزالا مثل ذلك الإنزال، وجملة “فالذين آتيناهم…” معطوفة على المستأنفة “أنزلنا”، وجملة “ومِنْ هؤلاء مَنْ يؤمن” معطوفة على جملة “الذين آتيناهم”، وجملة “وما يجحد” معترضة بين المتعاطفين.

48 – { وَمَا كُنْتَ تَتْلُو مِنْ قَبْلِهِ مِنْ كِتَابٍ وَلا تَخُطُّهُ بِيَمِينِكَ إِذًا لارْتَابَ الْمُبْطِلُونَ }
جملة “وما كنت” معطوفة على جملة { أَنْزَلْنَا } ، و “كتاب” مفعول به، و “مِنْ” زائدة. جملة “لارتاب المبطلون” جواب شرط مقدر بـ لو، أي: لو كنت تتلو لارتاب.

49 – { بَلْ هُوَ آيَاتٌ بَيِّنَاتٌ فِي صُدُورِ الَّذِينَ أُوتُوا الْعِلْمَ وَمَا يَجْحَدُ بِآيَاتِنَا إِلا الظَّالِمُونَ }
جملة “بل هو آيات” مستأنفة، الجار “في صدور” متعلق بنعت ثان لـ”آيات”، وجملة “وما يجحد…” معطوفة على جملة “هو آيات”، و “إلا” للحصر، و “الظالمون” فاعل “يجحد”.

50 – { وَقَالُوا لَوْلا أُنْزِلَ عَلَيْهِ آيَاتٌ مِنْ رَبِّهِ }
جملة “وقالوا” مستأنفة، “لولا” حرف تحضيض، الجار “من ربه” متعلق بنعت لآيات.

51 – { أَوَلَمْ يَكْفِهِمْ أَنَّا أَنْزَلْنَا عَلَيْكَ الْكِتَابَ يُتْلَى عَلَيْهِمْ إِنَّ فِي ذَلِكَ لَرَحْمَةً وَذِكْرَى لِقَوْمٍ يُؤْمِنُونَ }
جملة “أولم يكفهم” مستأنفة، والمصدر المؤول “أنَّا أنزلنا” فاعل “يكفي”، وجملة “يتلى” في محل نصب حال من “الكتاب”، الجار “لقوم” متعلق بنعت لـ”ذكرى”، وجملة “يؤمنون” نعت لـ”قوم”.

52 – { قُلْ كَفَى بِاللَّهِ بَيْنِي وَبَيْنَكُمْ شَهِيدًا يَعْلَمُ مَا فِي السَّمَاوَاتِ وَالأَرْضِ وَالَّذِينَ آمَنُوا بِالْبَاطِلِ وَكَفَرُوا بِاللَّهِ أُولَئِكَ هُمُ الْخَاسِرُونَ }
الباء زائدة في فاعل “كفى”، الظرف “بيني” متعلق بـ “شهيدًا”، و”شهيدًا” تمييز، وجملة “يعلم” حال من الجلالة، وجملة “والذين آمنوا…” مستأنفة، وجملة “أولئك هم الخاسرون” خبر “الذين”، “هم” ضمير فصل لا محل له.

اسحب للأعلى للإطلاع على بعض الإحصائيات في القرآن الكريم

إحصائيات في القرآن الكريم

0
عدد الصفحات
0
عدد السور
0
عدد الأجزاء
6 0
عدد الآيات