يرجى فتح هذه الصفحة من جهاز الموبايل (;

تم تخصيص هذه الصفحة للعمل عن طريق جهاز الموبايل
بعد عمل مسح للكود الموجود على صفحات القرآن الكريم الخاص بنا ،
يرجى زيارة الصفحة من جهاز الموبايل خاصتك والاستفادة من ميزات التفسير و التلاوة المتاحة لكل صفحة.

رقم الصفحة :

100

سورة الصافات

1 – { وَالصَّافَّاتِ صَفًّا }
الواو حرف قسم وجر، والجار متعلق بـ (أقسم) مقدرة، “صفا” مفعول مطلق عامله “الصافات”.

2 – { فَالزَّاجِرَاتِ زَجْرًا }
“فالزاجرات” اسم معطوف، و”زجرا” مفعول مطلق.

3 – { فَالتَّالِيَاتِ ذِكْرًا }
“ذكرا” مفعول به لـ “التاليات”.

4 – { إِنَّ إِلَهَكُمْ لَوَاحِدٌ }
الجملة جواب للقسم.

5 – { رَبُّ السَّمَاوَاتِ وَالأَرْضِ وَمَا بَيْنَهُمَا }
“رب” خبر ثان لـ { إِنَّ } ، “ما” اسم موصول معطوف على “السماوات”، “بينهما” ظرف متعلق بالصلة المقدرة.

6 – { إِنَّا زَيَّنَّا السَّمَاءَ الدُّنْيَا بِزِينَةٍ الْكَوَاكِبِ }
“الكواكب” بدل من “زينة”.

7 – { وَحِفْظًا مِنْ كُلِّ شَيْطَانٍ مَارِدٍ }
“وحفظا” مفعول مطلق عامله مقدر أي: حفظناها حفظا، والعامل معطوف على جملة { زَيَّنَّا } المتقدمة، الجار “من كل” متعلق بالعامل المقدر: “حفظناها”.

8 – { لا يَسَّمَّعُونَ إِلَى الْمَلإِ الأَعْلَى وَيُقْذَفُونَ مِنْ كُلِّ جَانِبٍ }
جملة “لا يسَّمَّعون” مستأنفة، والفعل مضمن معنى “لا يُصْغون”.. ولا يجوز الوصفية إذ لا معنى للحفظ من شيطان لا يسّمّع.

9 – { دُحُورًا وَلَهُمْ عَذَابٌ وَاصِبٌ }
“دحورا”: نائب مفعول مطلق، وهو مرادف لـ “يُقذفون”، وجملة “ولهم عذاب” معطوفة على جملة { لا يَسَّمَّعُونَ } .

10 – { إِلا مَنْ خَطِفَ الْخَطْفَةَ فَأَتْبَعَهُ شِهَابٌ ثَاقِبٌ }
قوله “مَن” اسم موصول منصوب على الاستثناء، و”الخطفة” مفعول مطلق، وجملة “فأتبعه” معطوف على جملة “خطف”.

11 – { فَاسْتَفْتِهِمْ أَهُمْ أَشَدُّ خَلْقًا أَمْ مَنْ خَلَقْنَا إِنَّا خَلَقْنَاهُمْ مِنْ طِينٍ لازِبٍ }
جملة “فاستفتهم” مستأنفة،جملة الاستفهام مفعول به لـ “استفتهم” المضمن معنى فعل قلبي، و”خلقا” تمييز، وقوله “مَن”: اسم موصول معطوف على “هم”، و”أم” عاطفة متصلة.

12 – { بَلْ عَجِبْتَ وَيَسْخَرُونَ }
جملة “عجبت” مستأنفة، وجملة “ويسخرون” خبر لمبتدأ محذوف تقديره: هم، والجملة الاسمية حالية، والواو حالية.

13 – { وَإِذَا ذُكِّرُوا لا يَذْكُرُونَ }
جملة الشرط معطوفة على جملة “يسخرون”.

14 – { وَإِذَا رَأَوْا آيَةً يَسْتَسْخِرُونَ }
جملة الشرط معطوفة على الجملة المتقدمة.

15 – { وَقَالُوا إِنْ هَذَا إِلا سِحْرٌ مُبِينٌ }
جملة “وقالوا” معطوفة على جملة جواب الشرط، و”إنْ” نافية.

16 – { أَئِذَا مِتْنَا وَكُنَّا تُرَابًا وَعِظَامًا أَئِنَّا لَمَبْعُوثُونَ }
“إذا” ظرفية شرطية متعلقة بمعنى الجواب أي: نُبعث، وجملة “إنا لمبعوثون” تفسيرية للجواب، ولا يجوز أن تكون هذه الجملة جوابا لـ “إذا”؛ لأنَّ ما بعد “إنّ” لا يعمل فيما قبلها.

17 – { أَوَآبَاؤُنَا الأَوَّلُونَ }
“آباؤنا” مبتدأ خبره محذوف، تقديره: “مبعوثون”، والجملة من المبتدأ والخبر معطوفة على جملة “إنا لمبعوثون”.

18 – { قُلْ نَعَمْ وَأَنْتُمْ دَاخِرُونَ }
مقول القول مقدر أي: نعم تُبْعَثون، وجملة “وأنتم داخرون” حالية من فاعل “تبعثون”.

19 – { فَإِنَّمَا هِيَ زَجْرَةٌ وَاحِدَةٌ فَإِذَا هُمْ يَنْظُرُونَ }
جملة “فإنما هي زجرة” مستأنفة، وجملة “فإذا هم ينظرون” معطوفة على المستأنفة، و”إذا” فجائية.

20 – { وَقَالُوا يَا وَيْلَنَا هَذَا يَوْمُ الدِّينِ }
جملة “وقالوا” معطوفة على جملة { هِيَ زَجْرَةٌ } ، وجملة “هذا يوم الدين” مستأنفة في حيز القول.

21 – { هَذَا يَوْمُ الْفَصْلِ الَّذِي كُنْتُمْ بِهِ تُكَذِّبُونَ }
جملة “هذا يوم الفصل” مقول القول لقول جديد ، “الذي” نعت.

22 – { احْشُرُوا الَّذِينَ ظَلَمُوا وَأَزْوَاجَهُمْ وَمَا كَانُوا يَعْبُدُونَ }
جملة “احشروا” مقول القول لقول مقدر، “وأزواجهم” اسم معطوف على “الذين” و”ما” اسم موصول معطوف على “أزواجهم”.

23 – { مِنْ دُونِ اللَّهِ فَاهْدُوهُمْ إِلَى صِرَاطِ الْجَحِيمِ }
الجار “من دون” متعلق بحال من الموصول، وجملة “فاهدوهم” معطوفة على جملة { احْشُرُوا } .

24 – { وَقِفُوهُمْ إِنَّهُمْ مَسْئُولُونَ }
جملة “إنهم مسؤولون” مستأنفة.

اسحب للأعلى للإطلاع على بعض الإحصائيات في القرآن الكريم

إحصائيات في القرآن الكريم

0
عدد الصفحات
0
عدد السور
0
عدد الأجزاء
6 0
عدد الآيات