يرجى فتح هذه الصفحة من جهاز الموبايل (;

تم تخصيص هذه الصفحة للعمل عن طريق جهاز الموبايل
بعد عمل مسح للكود الموجود على صفحات القرآن الكريم الخاص بنا ،
يرجى زيارة الصفحة من جهاز الموبايل خاصتك والاستفادة من ميزات التفسير و التلاوة المتاحة لكل صفحة.

رقم الصفحة :

100
127 – { فَكَذَّبُوهُ فَإِنَّهُمْ لَمُحْضَرُونَ }
جملة “فكذَّبوه” معطوفة على جملة { قَالَ } في الآية (124)، وجملة “فإنهم لمحضرون” معطوفة على جملة “كذَّبوه”، واللام المزحلقة.

128 – { إِلا عِبَادَ اللَّهِ الْمُخْلَصِينَ }
“عباد” مستثنى منصوب.

129 – { وَتَرَكْنَا عَلَيْهِ فِي الآخِرِينَ }
الجاران متعلقان بالفعل، ومفعول “تركنا” مقدر، أي: ثناءً.

130 – { سَلامٌ عَلَى إِلْ يَاسِينَ }
الجملة تفسيرية للمفعول المقدر.

131 – { إِنَّا كَذَلِكَ نَجْزِي الْمُحْسِنِينَ }
جملة “نجزي” خبر “إن”، والكاف نائب مفعول مطلق.

132 – { إِنَّهُ مِنْ عِبَادِنَا الْمُؤْمِنِينَ }
الجملة مستأنفة.

133 – { وَإِنَّ لُوطًا لَمِنَ الْمُرْسَلِينَ }
الجملة مستأنفة.

134 – { إِذْ نَجَّيْنَاهُ وَأَهْلَهُ أَجْمَعِينَ }
“إذ” ظرف متعلق بالمرسلين، و”أهله” اسم معطوف على الهاء، “أجمعين” توكيد.

135 – { إِلا عَجُوزًا فِي الْغَابِرِينَ }
الجار “في الغابرين” متعلق بنعت لـ “عجوزا”.

136 – { ثُمَّ دَمَّرْنَا الآخَرِينَ }
الجملة معطوفة على جملة { نَجَّيْنَاهُ } .

137 – { وَإِنَّكُمْ لَتَمُرُّونَ عَلَيْهِمْ مُصْبِحِينَ }
الجملة مستأنفة، “مصبحين” حال من فاعل “تمرون”، وهو من أصبح التامة.

138 – { وَبِاللَّيْلِ أَفَلا تَعْقِلُونَ }
الجار متعلق بحال معطوفة على الحال السابقة أي: وملتبسين بالليل، وجملة “أفلا تعقلون” مستأنفة.

139 – { وَإِنَّ يُونُسَ لَمِنَ الْمُرْسَلِينَ }
الجملة مستأنفة، واللام المزحلقة.

140 – { إِذْ أَبَقَ إِلَى الْفُلْكِ الْمَشْحُونِ }
“إذ” ظرف متعلق بـ { الْمُرْسَلِينَ } ، وجملة “أبق” مضاف إليه.

141 – { فَسَاهَمَ فَكَانَ مِنَ الْمُدْحَضِينَ }
جملة “فكان” معطوفة على جملة “فساهم”.

142 – { فَالْتَقَمَهُ الْحُوتُ وَهُوَ مُلِيمٌ }
جملة “وهو مليم” حالية من الهاء في جملة “التقمه”.

143 – { فَلَوْلا أَنَّهُ كَانَ مِنَ الْمُسَبِّحِينَ }
جملة الشرط معطوفة على “التقمه”، وأن وما بعدها في تأويل مصدر مبتدأ، خبره محذوف تقديره: موجود أي: فلولا كونه من المسبحين موجود.

144 – { لَلَبِثَ فِي بَطْنِهِ إِلَى يَوْمِ يُبْعَثُونَ }
الجار”إلى يوم” متعلق بـ “لبث”، وجملة “يبعثون” مضاف إليه.

145 – { فَنَبَذْنَاهُ بِالْعَرَاءِ وَهُوَ سَقِيمٌ }
جملة “فنبذناه” مستأنفة، وجملة “وهو سقيم” حالية من الهاء.

146 – { وَأَنْبَتْنَا عَلَيْهِ شَجَرَةً مِنْ يَقْطِينٍ }
الجار “من يقطين” متعلق بنعت لشجرة.

147 – { وَأَرْسَلْنَاهُ إِلَى مِائَةِ أَلْفٍ أَوْ يَزِيدُونَ }
“أو” هنا للإباحة أي: إن الناظر إليهم يباح له أن يَحْذَرهم بهذا القدر، أو بهذا القدر، وجملة “يزيدون” معطوفة على جملة “أرسلناه”.

148 – { فَآمَنُوا فَمَتَّعْنَاهُمْ إِلَى حِينٍ }
جملة “فآمنوا” معطوفة على جملة “أرسلناه”.

149 – { فَاسْتَفْتِهِمْ أَلِرَبِّكَ الْبَنَاتُ وَلَهُمُ الْبَنُونَ }
الجملة مستأنفة، وجملة الاستفهام بعدها مفعول به لـ “استفتهم” المضمَّن معنى فعل قلبي يتعدى إلى مفعولين.

150 – { أَمْ خَلَقْنَا الْمَلائِكَةَ إِنَاثًا وَهُمْ شَاهِدُونَ }
“أم” المنقطعة المقدرة بـ ( بل ) والهمزة، والجملة بعدها مستأنفة، “إناثا” حال، وجملة “وهم شاهدون” حالية.

151 – { أَلا إِنَّهُمْ مِنْ إِفْكِهِمْ لَيَقُولُونَ }
الجار “من إفكهم” متعلق بأعني مقدرا، واللام المزحلقة، وجملة “ألا إنهم…” مستأنفة.

152 – { وَلَدَ اللَّهُ وَإِنَّهُمْ لَكَاذِبُونَ }
جملة “وإنهم لكاذبون” حالية من الواو في “يقولون”.

153 – { أَصْطَفَى الْبَنَاتِ عَلَى الْبَنِينَ }
الجملة مستأنفة، الجار “على البنين” متعلق بـ “اصطفى”.

اسحب للأعلى للإطلاع على بعض الإحصائيات في القرآن الكريم

إحصائيات في القرآن الكريم

0
عدد الصفحات
0
عدد السور
0
عدد الأجزاء
6 0
عدد الآيات