يرجى فتح هذه الصفحة من جهاز الموبايل (;

تم تخصيص هذه الصفحة للعمل عن طريق جهاز الموبايل
بعد عمل مسح للكود الموجود على صفحات القرآن الكريم الخاص بنا ،
يرجى زيارة الصفحة من جهاز الموبايل خاصتك والاستفادة من ميزات التفسير و التلاوة المتاحة لكل صفحة.

رقم الصفحة :

100

12 – { فَقَضَاهُنَّ سَبْعَ سَمَاوَاتٍ فِي يَوْمَيْنِ وَأَوْحَى فِي كُلِّ سَمَاءٍ أَمْرَهَا وَزَيَّنَّا السَّمَاءَ الدُّنْيَا بِمَصَابِيحَ وَحِفْظًا ذَلِكَ تَقْدِيرُ الْعَزِيزِ الْعَلِيمِ }
جملة “فقضاهنَّ” مستأنفة، “سبع” مفعول ثان لـ”قضاهنَّ” مضمَّن معنى صيَّرهن، الجار “في يومين” متعلقة بالفعل، وجملة “وأوحى” معطوفة على جملة “قضاهنَّ”، قوله “وحفظا”: مفعول مطلق لفعل مقدر، أي: وحفظناها حِفْظا، وجملة “وحفظناها” معطوفة على جملة “زينَّا”، وجملة “ذلك تقدير” مستأنفة.

13 – { فَإِنْ أَعْرَضُوا فَقُلْ أَنْذَرْتُكُمْ صَاعِقَةً مِثْلَ صَاعِقَةِ عَادٍ وَثَمُودَ }
جملة “فإن أعرضوا” معطوفة على جملة { قُلْ } في الآية (9) ، “صاعقة” مفعول ثان، “مثل” نعت لصاعقة.

14 – { إِذْ جَاءَتْهُمُ الرُّسُلُ مِنْ بَيْنِ أَيْدِيهِمْ وَمِنْ خَلْفِهِمْ أَلا تَعْبُدُوا إِلا اللَّهَ قَالُوا لَوْ شَاءَ رَبُّنَا لأَنْزَلَ مَلائِكَةً فَإِنَّا بِمَا أُرْسِلْتُمْ بِهِ كَافِرُونَ }
“إذ” ظرف زمان متعلق بـ { أَنْذَرْتُكُمْ } ، والمصدر “ألا تعبدوا” منصوب على نزع الخافض (الباء) و”أن” الناصبة، و”لا” ناهية، وجملة الشرط مقول القول، وجملة “فإنا.. كافرون” معطوفة على جملة الشرط، والجار “بما” متعلق بـ “كافرون”.

15 – { فَأَمَّا عَادٌ فَاسْتَكْبَرُوا فِي الأَرْضِ بِغَيْرِ الْحَقِّ وَقَالُوا مَنْ أَشَدُّ مِنَّا قُوَّةً أَوَلَمْ يَرَوْا أَنَّ اللَّهَ الَّذِي خَلَقَهُمْ هُوَ أَشَدُّ مِنْهُمْ قُوَّةً وَكَانُوا بِآيَاتِنَا يَجْحَدُونَ }
جملة “فأما عاد…” مستأنفة، و”أما” حرف شرط وتفصيل، الجار “بغير” متعلق بحال من فاعل “استكبروا” ، الجار “منا” متعلق بـ”أشد”، “قوة” تمييز، جملة “أولم يروا” مستأنفة، والمصدر المؤول سدَّ مسدَّ مفعولَيْ “يروا”، “هو أشد” مبتدأ وخبر، والجملة خبر “أن”، وجملة “وكانوا” معطوفة على جملة “قالوا”، والجار “بآياتنا” متعلق بـ “يجحدون”.

16 – { فَأَرْسَلْنَا عَلَيْهِمْ رِيحًا صَرْصَرًا فِي أَيَّامٍ نَحِسَاتٍ لِنُذِيقَهُمْ عَذَابَ الْخِزْيِ فِي الْحَيَاةِ الدُّنْيَا وَلَعَذَابُ الآخِرَةِ أَخْزَى وَهُمْ لا يُنْصَرُونَ }
جملة “فأرسلنا” معطوفة على جملة { وَكَانُوا } ، الجار “في أيام” متعلق بـ”أرسلنا”، والمصدر “لنذيقهم” مجرور متعلق بـ”أرسلنا”، “عذاب” مفعول ثان، الجار “في الحياة” متعلق بـ “نذيقهم”، وجملة “ولعذاب الآخرة أخزى” معترضة، والواو معترضة، واللام للابتداء، وجملة “وهم لا ينصرون” معطوفة على جملة “ولعذاب الآخرة أخزى”.

17 – { وَأَمَّا ثَمُودُ فَهَدَيْنَاهُمْ فَاسْتَحَبُّوا الْعَمَى عَلَى الْهُدَى فَأَخَذَتْهُمْ صَاعِقَةُ الْعَذَابِ الْهُونِ بِمَا كَانُوا يَكْسِبُونَ }
جملة “وأما ثمود فهديناهم” معطوفة على جملة { فَأَمَّا عَادٌ فَاسْتَكْبَرُوا } والفاء رابطة لجواب الشرط، جملة “فهديناهم” خبر المبتدأ “ثمود” ، وجملة “فاستحبوا العمى” معطوفة على جملة “هديناهم”، والجار “بما” متعلق بـ”أخذتهم”، و”ما” اسم موصول مجرور بالباء .

18 – { وَنَجَّيْنَا الَّذِينَ آمَنُوا }
جملة “ونجينا” معطوفة على جملة “أخذتهم”.

19 – { وَيَوْمَ يُحْشَرُ أَعْدَاءُ اللَّهِ إِلَى النَّارِ فَهُمْ يُوزَعُونَ }
الواو مستأنفة، “يوم” اسم ظرفي مفعول لاذكر مقدرًا، الجار “إلى النار” متعلق بـ “يحشر”، وجملة “فهم يوزعون” معطوفة على جملة “يحشر”.

20 – { حَتَّى إِذَا مَا جَاءُوهَا شَهِدَ عَلَيْهِمْ سَمْعُهُمْ وَأَبْصَارُهُمْ وَجُلُودُهُمْ بِمَا كَانُوا يَعْمَلُونَ }
“حتى” ابتدائية، “ما” زائدة، وجملة الشرط مستأنفة، والجار “بما” متعلق بـ”شهد”.

اسحب للأعلى للإطلاع على بعض الإحصائيات في القرآن الكريم

إحصائيات في القرآن الكريم

0
عدد الصفحات
0
عدد السور
0
عدد الأجزاء
6 0
عدد الآيات