يرجى فتح هذه الصفحة من جهاز الموبايل (;

تم تخصيص هذه الصفحة للعمل عن طريق جهاز الموبايل
بعد عمل مسح للكود الموجود على صفحات القرآن الكريم الخاص بنا ،
يرجى زيارة الصفحة من جهاز الموبايل خاصتك والاستفادة من ميزات التفسير و التلاوة المتاحة لكل صفحة.

رقم الصفحة :

100
62 – { إِنَّ هَذَا لَهُوَ الْقَصَصُ الْحَقُّ وَمَا مِنْ إِلَهٍ إِلا اللَّهُ وَإِنَّ اللَّهَ لَهُوَ الْعَزِيزُ الْحَكِيمُ } قوله ” وما من إله إلا الله”: الواو عاطفة، “ما” نافية مهملة، “من” زائدة، “إله” اسم مجرور لفظًا مرفوع محلا مبتدأ، والخبر مقدر “لنا”، و “إلا” للحصر، “الله” بدل من موضع “من إله” مرفوع، وجملة “وما من إله إلا الله” معطوفة على جملة “إنّ هذا لهو القصص”. وجملة “وإن الله لهو العزيز” معطوفة على جملة “ما من إله إلا الله” لا محل لها. 64 – { قُلْ يَا أَهْلَ الْكِتَابِ تَعَالَوْا إِلَى كَلِمَةٍ سَوَاءٍ بَيْنَنَا وَبَيْنَكُمْ أَلا نَعْبُدَ إِلا اللَّهَ } جملة “تعالوا” مستأنفة. “سواء”: نعت مجرور، وهو في الأصل مصدر؛ ولذلك لم يُؤَنَّث. “بيننا”: ظرف مكان متعلق بالمصدر (سواء). والمصدر “ألا نعبد” خبر لمبتدأ مقدر بـ “هي”. 65 – { يَا أَهْلَ الْكِتَابِ لِمَ تُحَاجُّونَ فِي إِبْرَاهِيمَ وَمَا أُنْزِلَتِ التَّوْرَاةُ وَالإِنْجِيلُ إِلا مِنْ بَعْدِهِ أَفَلا تَعْقِلُونَ } قوله “لِمَ تحاجون”: اللام جارة، “ما” اسم استفهام مبني على السكون المقدر على الألف المحذوفة في محل جر متعلق بـ “تحاجون”، ووجب حذف الألف لدخول حرف الجر. جملة “وما أنزلت التوراة” حالية في محل نصب. وجملة “أفلا تعقلون” مستأنفة لا محل لها. 66 – { هَا أَنْتُمْ هَؤُلاءِ حَاجَجْتُمْ فِيمَا لَكُمْ بِهِ عِلْمٌ فَلِمَ تُحَاجُّونَ فِيمَا لَيْسَ لَكُمْ بِهِ عِلْمٌ وَاللَّهُ يَعْلَمُ وَأَنْتُمْ لا تَعْلَمُونَ } “هاأنتم”: “ها” للتنبيه، و”أنتم” ضمير رفع منفصل مبتدأ. “هؤلاء”: اسم إشارة مبني على الكسر منصوب على الاختصاص، وجملة “حاججتم” خبر. وجملة “فلِمَ تحاجُّون” معطوفة على جملة ها أنتم “حاججتم” لا محل لها. وجملة “وأنتم لا تعلمون” معطوفة على جملة “والله يعلم” لا محل لها. 67 – { مَا كَانَ إِبْرَاهِيمُ يَهُودِيًّا وَلا نَصْرَانِيًّا وَلَكِنْ كَانَ حَنِيفًا مُسْلِمًا } جملة “ولكن كان” معطوفة على جملة “ما كان” لا محل لها. 69 – { وَدَّتْ طَائِفَةٌ مِنْ أَهْلِ الْكِتَابِ لَوْ يُضِلُّونَكُمْ وَمَا يُضِلُّونَ إِلا أَنْفُسَهُمْ وَمَا يَشْعُرُونَ } “لو” مصدرية، والمصدر المؤول “لو يضلونكم” مفعول به. وجملة “وما يشعرون” معطوفة على جملة “وما يضلون” في محل نصب. 70 – { لِمَ تَكْفُرُونَ بِآيَاتِ اللَّهِ وَأَنْتُمْ تَشْهَدُونَ } “لم”: اللام جارة، “ما” اسم استفهام في محل جر متعلق بـ “تكفرون”، حذفت ألفها لجرها، جملة “وأنتم تشهدون” حالية.

اسحب للأعلى للإطلاع على بعض الإحصائيات في القرآن الكريم

إحصائيات في القرآن الكريم

0
عدد الصفحات
0
عدد السور
0
عدد الأجزاء
6 0
عدد الآيات